آخر تحديث :السبت-25 مايو 2024-11:56م

اخبار محلية


نائب محافظ عدن يوجه بإتخاذ حزمة من الإجراءات لمواجهة انتشار وباء الكوليرا

الأربعاء - 17 أبريل 2024 - 09:30 م بتوقيت عدن

نائب محافظ عدن يوجه بإتخاذ حزمة من الإجراءات لمواجهة انتشار وباء الكوليرا

عدن/سؤال بلس/خاص:

وجه نائب محافظ محافظة عدن امين عام المجلس المحلي بدر معاون سعيد خلال ترأسه صباح اليوم لقاء لمناقشة مخاطر انتشار مرض الكوليرا، وذلك باتخاذ عدد من الاجراءات الاحترازية الهادفة لمواجهة الوباء والحد من انتشاره.


ومنها منع ووقف تشغيل الاجانب (الاورمو، الاثيوبيين والافارقة) في المطاعم والمستشفيات...الخ، بالاضافة الى اعادة النظر في عملية توزيع المحاليل والعلاجات والسوائل الوريدية.وتوفيرها لمستشفى الصداقة حيث يوجد مركز استقبال الحالات المصابة بالكوليرا- توفير شبكة تكييف للمخيم وامكانية توسيع السعة الاستيعابية له لاكثر من خمسين سرير.


_ العمل على تهيئة مراكز اضافية جديدة ( الجمهورية، صلاح الدين، وفي المجمع الصحي بالمعلا)_ التواصل مع المنظمات الدولية لتفعيل نشاطها وزيادة الدعم في مجال مكافحة وباء الكوليرا خصوصا توفير العلاجات اللازمة.


واكد نائب المحافظ امين عام المجلس المحلي ان قيادة المحافظ ممثلة بمعالي وزير الدولة محافظ العاصمة عدن الاستاذ / احمد حامد لملس، مهتمة في مكافحة وباء الكوليرا ولن تألو جهدا في سبيل الحفاظ على صحة وسلامة المواطنين.


* وكان اللقاء الذي عقد يديوان عام المحافظة بحضور كل من مستشار محافظ عدن للشؤون الصحية الدكتور / اوسان محمد محمود ناصر ونائب مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان الدكتور/ طارق عبدالحميد الشعبي ومدير عام مستشفى الدكتورة / رجاء أحمد علي مسعد. 
 قد كرس لمناقشة الوضع الصحي في مدينة عدن. والجهود المبذولة للحد من انتشار وباء الكوليرا. 


واستمع نائب المحافظ الى تقرير شامل من قبل نائب مدير عام مكتب الصحة الدكتور طارق عبدالحميد الشعبي و مدير عام مستشفى الصداقة الدكتورة / رجاء احمد علي مسعد عن الجهود المبذولة لمعالجة الحالات المصابة بوباء الكوليرا والتي بدأت الظهور في نوفمبر ٢٠٢٣م واستقبل المستشفى حتى منتصف مارس من العام الجاري ٢٠٢٤م حوالي( ٢٤) حالة مصابة بالكوليرا وكلها من الأورمو( الاثيوبين) المهاجرين غير الشرعين، وللاسف انه تم تشغيل بعضهم في المطاعم والمستشفيات. مازاد من انتشار وباء الكوليرا بين اوساط اليمنيين.. الى ان وصل عدد الحالات التي استقبلها المستشفى الى اكثر من (٤٠٠) حالة وبمعدل (٢٠) حالة يوميا.. فيما تشير الاحصائيات بان حوالي (١٧٠٠) حالة مصابة بالكوليرا. 

واشارت مدير عام مستشفى الصداقة الى وشك نفاذ المخزون الدوائي في المستشفى للحالات المصابة بالكوليرا. ما يستدعي ضرورة التدخل العاجل للحكومة ممثلة بوزارة الصحة وقيادة السلطة المحلية بالمحافظة والمنظمات الدولية المانحة الى الاسهام في توفير المحاليل والسوائل الوريدية التي تحتاجها المستشفى بمعدل (٥٠) كرتون يوميا في الوقت الراهن.
 
هذا وقد اقر اللقاء عقد اجتماع موسع يوم غد مع الجهات المختصة والمرافق الخدمية ذات العلاقة ( صحة،نظافة،بيئة،المياه،والاعلام،والاوقاف،التربية،والمنظمات الدولية المانحة...الخ)
وذلك لمناقشة تكامل الجهود والتنسيق والتعاون وتوفير الدعم اللازم لمواجهة انتشار وباء الكوليرا.