آخر تحديث :الأربعاء-12 يونيو 2024-10:31م

منوعات


ميتا تسعى للربح من واتساب.. ما دور الذكاء اصطناعي؟

السبت - 08 يونيو 2024 - 11:19 م بتوقيت عدن

ميتا تسعى للربح من واتساب.. ما دور الذكاء اصطناعي؟

سؤال بلس/وكالات:

تسعى شركة ميتا بلاتفورم المالكة لتطبيق واتساب إلى الربح من التطبيق عبر أدوات جديدة للذكاء الاصطناعي تستهدف الإعلانات.

وأعلنت ميتا خلال مؤتمر في البرازيل أن الشركة أطلقت أول برنامج للشركات معزز بالذكاء الاصطناعي يستهدف الإعلانات على تطبيق واتساب.

وبحسب بيان للشركة تحاول الشركة تحقيق إيرادات من خدمة التراسل الشهيرة.


وأعلن مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذي لميتا عن الأدوات الجديدة في مقطع فيديو عُرض خلال المؤتمر.

ويمثل الإعلان تحولا لواتساب، وهو تطبيق مجاني مشفر للمراسلة يتباهى بالحفاظ على الخصوصية تجنب منذ فترة طويلة الإعلانات المستهدفة التي تشكل أساس تطبيقات ميتا الأخرى مثل فيسبوك وإنستغرام.

مزايا جديد للمعاملات التجارية من ميتا
وتتيح ميتا، عملاق التواصل الاجتماعي، مزايا فيما يتعلق بالتجارة والمدفوعات عبر التطبيق منذ عدة أعوام، بما في ذلك "المراسلات التجارية" التي يمكن أن تستخدمها الشركات في محادثات خدمة العملاء وإرسال مواد تسويقية لأشخاص شاركوا أرقام هواتفهم معها.

لكن هذه الأدوات كانت غير فعالة فيما سبق وتبعث برسائل مزعجة لجميع المستخدمين الذين اختاروا أن تتواصل الشركة معهم. وستستخدم أدوات الذكاء الاصطناعي الجديدة الأساليب المتبعة على فيسبوك وإنستغرام لتوجيه الرسائل إلى عملاء يُرجح أن يهتموا بها، بشرط أن يستخدم العملاء رقم الهاتف نفسه في الحسابات المختلفة.

أدوات الذكاء الاصطناعي في ميتا
وقال جيلهيرم هورن، رئيس الأسواق الإستراتيجية في واتساب، لرويترز إن أدوات الذكاء الاصطناعي ستمنح الشركات إمكانية تحسين توصيل الإعلانات للمستخدمين الذين من المرجح أن يتفاعلوا معها "هذا مهم جدا للشركات لأنهم يدفعون ثمن تلك الرسائل".

وتكثف ميتا جهودها لكسب المال من تطبيق واتساب، وهو أكبر تطبيق تملكه من حيث عدد المستخدمين اليومي. وعلى الرغم من شعبية الخدمة وسعر الاستحواذ المذهل الذي بلغ 22 مليار دولار في عام 2014، فلم تساهم حتى الآن إلا بجزء صغير من إجمالي إيرادات ميتا.