آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-11:55م

تقارير


التحالفات في الشرق الأوسط الجديد: هل تعقد أم تبسط حرب اليمن؟

الخميس - 09 نوفمبر 2023 - 04:22 م بتوقيت عدن

التحالفات في الشرق الأوسط الجديد: هل تعقد أم تبسط حرب اليمن؟

سؤال بلس/خاص:

الأحداث الدبلوماسية الأخيرة في الشرق الأوسط، بما في ذلك زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل والسعودية، أثارت تساؤلات حول تأثيرها المحتمل على الصراع اليمني المستمر منذ أكثر من ثمان سنوات وسبعة أشهر.


خلال زيارته إلى السعودية، تعهد بايدن بدعم الرياض في مواجهة التهديدات الإيرانية، وناقش مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات الطاقة والأمن.


بعض المحللون يعتقدون أن هذه الأحداث قد تؤدي إلى تصعيد التوترات بين السعودية وإيران، مما قد يعرقل جهود السلام في اليمن.

حيث باتت إيران التي تدعم الحوثيين في اليمن، تشعر بالتهديد من التقارب الأمريكي السعودي، وقد تصعد عبر ادواتها الحوثيين لمهاجمة المملكة العربية السعودية .

ومع ذلك، يعتقد بعض آخر من المحللين أن هذه الأحداث قد تساهم في استقرار الأوضاع في اليمن. فالتعاون الأمريكي السعودي قد يساعد على الضغط على الحوثيين لوقف هجماتهم على السعودية، وتخفيف حدة الحرب.


رغم أن التأثير الفعلي لهذه الأحداث على حرب اليمن لا يزال غير واضح، إلا أنها تثير تساؤلات حول طبيعة التحالفات الجديدة في الشرق الأوسط وتداعياتها المحتملة على المنطقة، والبلد بشكل خاص.