آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-11:55م

تقارير


تقارير أمريكية وبريطانية عن استعدادات لتوجيه ضربة جوية للحوثيين

الخميس - 11 يناير 2024 - 11:33 م بتوقيت عدن

تقارير أمريكية وبريطانية عن استعدادات لتوجيه ضربة جوية للحوثيين

سؤال بلس/وكالات:

كشفت تقارير إعلامية غربية عن تطورات متسارعة داخل واشنطن ولندن لتحرك عسكري ضد جماعة الحوثيين في اليمن لوقف هجماتها ضد الملاحة الدولية بالبحر الأحمر.



و قالت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية بإن الولايات المتحدة تدرس شن ضربات على أهداف حوثية برية في الأيام المقبلة ، بعد أكبر هجوم للحوثيين استهدف سفن أمريكية في البحر الأحمر.



ونقلت الصحيفة عن مسؤولين إن الولايات المتحدة تدرس شن ضربات ضد أهداف حوثية برية في اليمن في الأيام المقبلة ردا على الهجمات في البحر الأحمر.



وبحسب الصحيفة الأمريكية فقد أبلغ دبلوماسيون غربيون مسئولون في مجال الشحن البحري أن الأهداف من المرجح أن تشمل مواقع إطلاق الصواريخ والطائرات بدون طيار والرادارات ومستودعات الأسلحة حول مدينتي الحديدة وحجة اليمنيتين.



الصحيفة الأمريكية اشارت في تقريرها الى أن البنية التحتية في العاصمة صنعاء مدرجة أيضًا في قائمة الأهداف المحتملة ، في حين قالت بأن قوات الحوثيين نقلت بعض الأسلحة والمعدات وحصنت البعض الآخر تحسبا لضربة من الولايات المتحدة وحلفائها، حسبما يقول مسؤول دفاع أمريكي وشخص مقرب من الحوثيين.



في ذات السياق ذكرت وسائل إعلام بريطانية أن رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك سيعقد اجتماعا طارئا للحكومة مساء اليوم الخميس بشأن الرد المحتمل على هجمات الحوثيين في اليمن على السفن في البحر الأحمر.



صحيفة التايمز البريطانية اشارت في تقرير لها الى توقعات بهجمات تقودها الولايات المتحدة ضد قواعد محددة للحوثيين ، مؤكدة بأن بريطانيا تستعد للمشاركة في ذلك بشن ضربات عسكرية ضد مواقع للحوثيين.



وقالت الصحيفة بأن الخارجية البريطانية قلقة من خروج الأوضاع عن السيطرة نتيجة لهذه الهجمات ، لذا يتوقع أن يكون أي عمل ضد الحوثيين محدودا.



وكانت "بلومبرغ" أفادت، الأربعاء، أن الولايات المتحدة وحلفاءها يدرسون خيار شن عمليات انتقامية على خلفية تصاعد هجمات الحوثيين في البحر الأحمر.



ونشرت الولايات المتحدة سفنا حربية وأنشأت تحالف "حارس الازدهار" في ديسمبر لحماية حركة الملاحة البحرية في المنطقة التي تمر عبرها 12 بالمئة من التجارة العالمية.



وأسقطت القوات البريطانية والأميركية 18 طائرة مسيرة وثلاثة صواريخ أطلقها الحوثيون في البحر الأحمر مساء الثلاثاء، في ما وصفته الحكومة البريطانية الأربعاء بأنه "أكبر هجوم" للمتمردين اليمنيين حتى الآن.