آخر تحديث :السبت-25 مايو 2024-11:56م

تقارير


الخارجية البريطانية : عملياتنا العسكرية مستمرة حتى إضعاف القدرات العسكرية للحوثيين

الثلاثاء - 23 يناير 2024 - 03:32 م بتوقيت عدن

الخارجية البريطانية : عملياتنا العسكرية مستمرة حتى إضعاف القدرات العسكرية للحوثيين

سؤال بلس/الشرق الاوسط:

قال وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون، اليوم (الثلاثاء)، إن الحملة الرامية إلى إضعاف القدرات العسكرية للحوثيين في اليمن ستستمر، بعدما شنت الولايات المتحدة وبريطانيا سلسلة جديدة من الهجمات أمس، وفق ما أوردته وكالة «رويترز». وأضاف: «ما فعلناه مجدداً هو إرسال أبلغ رسالة ممكنة بأننا سنواصل الحد من قدرتهم على تنفيذ هذه الهجمات».

وأكّدت الولايات المتّحدة وبريطانيا في بيان مشترك، أنّ قواتهما شنّت ضربات جديدة على الحوثيين ردّاً على الهجمات التي يواصل المتمرّدون المتحالفون مع إيران شنّها على الملاحة في المياه الواقعة قبالة سواحل اليمن.

وقال البلدان في بيان أصدراه بالاشتراك مع أستراليا والبحرين وكندا وهولندا، الدول الأربع التي شاركت في إسناد هذا الهجوم، إنّ قواتهما شنّت «جولة جديدة من الضربات المتكافئة والضرورية على 8 أهداف حوثية في اليمن ردّاً على الهجمات الحوثية المتواصلة ضدّ الملاحة والتجارة الدولية، وكذلك أيضاً ضدّ سفن تعبر البحر الأحمر».


وأوضح البيان المشترك أنّ هذه «الضربات الدقيقة» هدفت إلى تقويض «القدرات التي يستخدمها الحوثيون لتهديد التجارة الدولية وأرواح بحارة أبرياء»، وفق ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال مسؤولون عسكريون أميركيون إن الضربات في اليمن كانت ناجحة، وكانت لها «تأثير جيد» في جميع المواقع الثمانية المستهدفة. وفي البيان المشترك، أوضحت القوات الأميركية والبريطانية أنّها استهدفت تحديداً «موقع تخزين للحوثيين تحت الأرض ومواقع مرتبطة بقدرات الحوثيين في مجالي الصواريخ والمراقبة الجوية».