آخر تحديث :السبت-13 يوليه 2024-11:58م

تقارير


أضرار طفيفة بسفينة تجارية استهدفها الحوثيون في البحر الأحمر

الأربعاء - 07 فبراير 2024 - 09:18 م بتوقيت عدن

أضرار طفيفة بسفينة تجارية استهدفها الحوثيون في البحر الأحمر

سؤال بلس/وكالات:

قالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي إن الحوثيين أطلقوا ثلاثة صواريخ على السفينة "ستار ناسيا"، مما أدى إلى حدوث أضرار طفيفة.


وأضافت على منصة "إكس" (تويتر سابقا) أن سفينة تابعة للبحرية الأمريكية تعمل بالقرب من "ستار ناسيا" أسقطت أحد الصواريخ، لافتة إلى أن "ستار ناسيا" ظلت صالحة للإبحار واستمرت نحو وجهتها.


وقالت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية وشركة أمبري البريطانية للأمن البحري إنهما تلقتا تقارير عن وقوع انفجار بالقرب من سفينة تجارية قبالة ميناء عدن اليمني الثلاثاء.


وذكرت أمبري أن ناقلة البضائع السائبة المملوكة ليونانيين استُهدفت في أثناء توجهها جنوبا عبر ممر العبور الأمني البحري على بعد نحو 53 ميلا بحريا جنوب غربي عدن. وكانت السفينة في طريقها إلى الهند قادمة من الولايات المتحدة.


وقالت جماعة الحوثي الثلاثاء إنها أطلقت صواريخ على سفينتين في البحر الأحمر مما ألحق أضرارا بهما.


وتستهدف الجماعة المتحالفة مع إيران سفنا تجارية بطائرات مسيرة وصواريخ في البحر الأحمر منذ منتصف نوفمبر/ تشرين الثاني، في تحركات تصفها بأنها تهدف للتضامن مع الفلسطينيين ضد إسرائيل خلال الحرب الدائرة في قطاع غزة.


وقال يحيى سريع المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثي إن الجماعة أطلقت صواريخ بحرية على السفينتين (ستار ناسيا) و(مورنينج تايد) وأشار إلى أن السفينتين، اللتين ترفعان علمي جزر مارشال وبربادوس على الترتيب، أمريكية وبريطانية.


وكان جماعة الحوثي أعلنت توسيع استهداف السفن لتشمل الرحلات التجارية الأمريكية والبريطانية بعد أن كانت تقول إنها تستهدف فقط السفن المملوكة لإسرائيل أو المتجهة إليها.


واستهداف السفن الأمريكية والبريطانية جاء في أعقاب شن واشنطن ولندن ضربات على مواقع الحوثيين في اليمن لتقويض قدرتهم على تعطيل الممر التجاري الحيوي.


وتعطل الهجمات في البحر الأحمر حركة الشحن العالمية وأجبرت شركات على تغيير مسارها للقيام برحلات أطول وأكثر تكلفة حول جنوب قارة أفريقيا، كما أثارت مخاوف من أن نطاق الحرب بين إسرائيل وحركة حماس قد يتسع ليزعزع استقرار منطقة الشرق الأوسط.


وبدأت الولايات المتحدة وبريطانيا الشهر الماضي قصف أهداف للحوثيين في اليمن ردا على الهجمات على عمليات الشحن في البحر الأحمر.