آخر تحديث :السبت-25 مايو 2024-11:56م

تقارير


القصف الأمريكي البريطاني يلاحق صواريخ الحوثي

الأربعاء - 14 فبراير 2024 - 03:09 م بتوقيت عدن

القصف الأمريكي البريطاني يلاحق صواريخ الحوثي

سؤال بلس/العين الإخبارية:

شنت بوارج ومقاتلات حربية أمريكية بريطانية ضربة ثانية خلال ساعات ضد مواقع جماعة الحوثي في الحديدة غربي اليمن.

وقال الحوثيون على وسائل إعلامهم إن ما وصفوه بـ"العدوان الأمريكي البريطاني شن غارة بالقرب من ميناء رأس عيسى في مديرية الصليف" الواقعة شمالي المحافظة الساحلية وذلك في ساعات متأخرة من يوم الثلاثاء.

وكانت البوارج والطائرات الحربية الأمريكية والبريطانية، ضربت مساء الثلاثاء أهدافا حوثية في مديرية التحيتا الواقعة في الريف الجنوبي من محافظة الحديدة.


وتأتي الغارات بعد ساعات من نشر "العين الإخبارية" تفاصيل مهمة عن نقل جماعة الحوثي صواريخ باليستية وصواريخ بحرية من مرتفعات تعز والضالع والبيضاء إلى محافظة الحديدة بعد أن حولتها قاعدة متقدمة على البحر الأحمر.

وقالت مصادر عسكرية وأمنية لـ"العين الإخبارية" إن جماعة الحوثي أقرت خلال اجتماعات لقيادات عسكرية عليا وقادة "وحدات الصواريخ" إعادة نشر الصواريخ الباليستية والصواريخ البحرية بعد الهجمات الأمريكية البريطانية التي استهدفت مواقع حوثية عديدة.

ووفقا للمصادر فإن توصيات صدرت عقب هذه الاجتماعات تضمنت "إعادة نشر الصواريخ في مناطق محافظة الحديدة وخصوصا داخل المدينة لأن القوات الأمريكية نجحت في استهداف عدد منها قبل إطلاقها".

وأكدت المصادر أنه من "بين المناطق التي نقلت إليها المليشيات الحوثية صواريخ باليستية منطقة "الصليف" ومناطق التماس مع القوات المشتركة في مديرية "حيس" ومناطق جنوب الحديدة على الشريط الساحلي وكذلك داخل المدينة".

وأشارت المصادر إلى أن "مليشيات الحوثي نقلت كذلك طائرات مسيرة إلى ميناء الحديدة عبر آليات نقل بضائع مدنية"، في خطوة تستهدف من خلالها تحويل الميناء الحيوي إلى منطقة لانطلاق الهجمات صوب سفن الشحن.

وتملك الحديدة موقعا استراتيجيا، إذ تطل مباشرة على البحر الأحمر بشريط ساحلي يبلغ طوله 300 كيلومتر، بات في الآونة الأخيرة منطلقا للزوارق المفخخة وحتى الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة ضد سفن الشحن.

وعلى مدى الأيام الماضية، تعرضت الحديدة لأكبر ضربات أمريكية وبريطانية، استهدفت مناطق الصليف، ومعسكر الجبانة، ومناطق الدريهمي، ورأس عيسى، خلف منتزه أرض الأحلام بالقرب من ميناء الحديدة، وجبال جدع في مديرية اللحية، والقاعدة البحرية، والقاعدة الجوية بمطار الحديدة ومديرية التحيتا.

وأواخر الأسبوع الماضي قصفت مقاتلات أمريكية 6 زوارق مفخخة و11 صاروخ كروز متنقلة مضادة للسفن، وصاروخ كروز متنقل للهجوم الأرضي كانت مُعدّة للإطلاق ضد السفن في البحر الأحمر في محافظة الحديدة، وفقا للقيادة المركزية الأمريكية.

وتشن القوات الأمريكية والبريطانية منذ 12 يناير/ كانون الأول الماضي ضربات ضمن تحالف عسكري يهدف إلى تحجيم قدرات الحوثيين والحد من هجماتهم ضد خطوط الملاحة الدولية المارة في البحر الأحمر وخليج عدن.