آخر تحديث :الإثنين-22 يوليه 2024-03:30م

تقارير


قصف حوثي يهدد سفينة بريطانية بالغرق

الثلاثاء - 20 فبراير 2024 - 02:54 م بتوقيت عدن

قصف حوثي يهدد سفينة بريطانية بالغرق

سؤال بلس/الشرق الاوسط:

بلغ تمادي الحوثيين في هجماتهم البحرية مدى غير مسبوق بعد أن قصفوا سفينة بريطانية في خليج عدن، أمس، قالوا إنها أصبحت مهددة بالغرق. كما قالت الجماعة إنها قصفت سفينتين أميركيتين، وذلك بالتزامن مع دخول الغواصات الصغيرة المسيّرة والقوارب أحادية الاتجاه على خط التهديد.

هذه التطورات رافقها إقرار الاتحاد الأوروبي رسمياً، أمس (الاثنين)، إطلاق مهمة «الحامي» للمساهمة في التصدي للهجمات الحوثية ضد السفن التجارية، من دون المشاركة في ضربات مباشرة ضد الجماعة المدعومة من إيران.

وفي حين أكدت مصادر حوثية أن سفينة الشحن البريطانية «روبيمار» أصبحت مهددة بالغرق الكامل غداة استهدافها بصاروخين، ونجاة طاقمها المكون من 20 بحاراً، تبنّت الجماعة، أمس، الهجوم، كما تبنّت إسقاط مسيّرة أميركية في الحديدة. وأفادت وسائل إعلام الجماعة بتلقي موقع في الحديدة، أمس، غارة وصفتها بالأميركية - البريطانية، حيث تنفذ واشنطن ضربات منذ 12 يناير (كانون الثاني) الماضي وتشاركها بريطانيا؛ أملاً في تحجيم القدرات العسكرية للجماعة.

ومع تعاظم الخطر الحوثي على الملاحة، أقرّ الجيش الأميركي بدخول القوارب الحوثية المسيّرة والغواصات المسيّرة الصغيرة على خط الهجمات، حيث تنفذ ضربات شبه يومية على أهداف يقول إنها تشكل تهديداً للسفن.

وتزعم الجماعة المدعومة من إيران أنها تهدف إلى منع ملاحة السفن المتجهة من إسرائيل وإليها بغض النظر عن جنسيتها، في لمناصرة الفلسطينيين في غزة.