آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-11:55م

اخبار محلية


فريق أممي يصل عدن ويؤكد دعم الحكومة لمواجهة كارثة غرق السفينة "روبيمار"

الأحد - 10 مارس 2024 - 08:43 م بتوقيت عدن

فريق أممي يصل عدن ويؤكد دعم الحكومة لمواجهة كارثة غرق السفينة "روبيمار"

عدن/سؤال بلس/خاص:

أكد فريق الأمم المتحدة لتنسيق الكوارث DNDAC على الحكومة اليمنية لاستجابة مواجهة حادثة غرق السفينة روبيمار لتفادي أي الكارثة البيئية المحتملة.



وعقد الفريق الأممي اليوم الأحد في اجتماعاً مع خلية إدارة ازمة السفينة برئاسة وزير المياه والبيئة المهندس توفيق الشرجبي، ناقش فيه الجوانب المتعلقة بخطة الاستجابة الأولية لمواجهة غرق السفينة روبيمار، ووضع الاحتمالات والمخاطر المترتبة لوضع السفينة وأوجه الدعم الفني والقانوني المقدمة للحكومة .



وتطرق اللقاء، الى وضع التصورات والافكار الخاصة بتطورات وضع السفينة وكيفية الاستفادة من أراء خبراء الأمم المتحدة حول أفضل السبل الممكنة لتجنب أي كارثة بيئية جراء السفينة المنكوبة.



وقدم وزير المياه والبيئة، إحاطة لفريق الخبراء الأممي، حول استهداف السفينة روبيمار ومن ثم غرقها والاجراءات والأنشطة التي تمت حتى الوقت الأن في مختلف المجالات.



مستعرضاً خطة الاستجابة الطارئة التي أعدتها خلية الأزمة لتبادل وجهات النظر والنقاش حولها بهدف وضع خطة مشتركة مع الخبراء الأمميين اضافة إلى عرض المخاطر البيئية والاقتصادية والاجتماعية التي ستتعرض لها بلادنا والمنطقة جراء تداعيات غرق السفينة وتسرب حمولتها إلى مياه البحر.



بدوره أوضح منسق الفريق الأممي نبيل الشملي، بأن انعقاد هذا اللقاء يأتي لمناقشة خطة الاستجابة المقدمة من الحكومة اليمنية والعمل على تطويرها وتفعيلها خلال فترة اسبوعين للقيام بطرح نتائج الخطة المعروضة من الحكومة.



مشيراً إلى أن الفريق خلال الاسبوع الأول سيقوم بتقييم وضع السفينة ودراسة افضل الاحتمالات الممكنة لتجنب وقوع أي تسرب لزيوت أوحدوث كارثة بيئية .



واكد الشملي، أن الأمم المتحدة ستقوم بدعم الحكومة اليمنية لاستجابة مواجهة حادثة سفينة روبيمار باستخدام الآلات والتقنيات الدقيقة للمساهمة في تقييم وضع السفينة المنكوبة لتفادي أي الكارثة البيئية المحتملة.