آخر تحديث :الثلاثاء-28 مايو 2024-11:55م

تقارير


ضربات أمريكية بريطانية تستهدف مواقع حوثية في محافظة الحديدة

السبت - 03 فبراير 2024 - 11:27 م بتوقيت عدن

ضربات أمريكية بريطانية تستهدف مواقع حوثية في محافظة الحديدة

سؤال بلس/العين الإخبارية:

وجهت بوارج ومقاتلات أمريكية بريطانية، السبت، سلسلة جديدة من الضربات على مواقع جماعة الحوثي، غربي اليمن، بعد ساعات من استهداف صعدة.

وقالت مصادر محلية لـ"العين الإخبارية" إن ضربات جوية أمريكية وبريطانية استهدفت مواقع عسكرية لجماعة الحوثي في مدريتي "اللحية" و"الدريهمي" الساحليتين الواقعتين شمال وجنوب محافظة الحديدة، المطلة على البحر الأحمر.

وأكدت المصادر، التي فضلت عدم الكشف عن هويتها، أن موقعا عسكريا محصنا للحوثيين في بلدة "الكويزي" الواقعة جنوب غرب مديرية الدريهمي جنوبي الحديدة تعرض لعدة غارات أمريكية بريطانية ما أسفر عن وقوع انفجار عنيف.


وجاء قصف المواقع الحوثية في الحديدة بعد ساعات من شن مقاتلات أمريكية ضربات على محافظة صعدة، المعقل الأم للجماعة الموالية لإيران، واستهدفت معسكر "كهلان"، ما أدى إلى حالة استنفار قصوى من قبل الحوثيين، وفقا للمصادر ذاتها.

ولم تكشف المصادر الخسائر التي تكبدتها جماعة الحوثي إثر القصف الجوي العنيف، وما إذا كان استهدف طائرات مسيرة أو صواريخ باليستية معدة للإطلاق.

وخلال اليومين الماضيين استهدفت مقاتلات أمريكية وبريطانية مزارع "الجر" في مديرية عبس غربي محافظة حجة ومعسكر الجبانة الواقع شمالي محافظة الحديدة، كما امتدت الغارات إلى محافظة صعدة، معقل الانقلابيين.

وتشن القوات الأمريكية والبريطانية منذ 12 يناير/كانون الأول الماضي ضربات جوية ضمن تحالف عسكري، يهدف إلى تحجيم قدرات الحوثيين والحد من هجماتهم ضد خطوط الملاحة الدولية المارة في البحر الأحمر وخليج عدن.

ورغم تواصل الضربات الأمريكية البريطانية إلا أن جماعة الحوثي لم توقف هجماتها، ووسعت من بنك أهدافها بما في ذلك "السفن الأمريكية والبريطانية"، إلى جانب السفن المرتبطة بإسرائيل أو المتجهة إلى موانئ إسرائيلية.

وبعد هجماتها نحو إسرائيل التي بدأت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وسعت جماعة الحوثي هجماتها لتشمل سفنا تجارية في البحر الأحمر وبحر العرب، تقول إنها مرتبطة بإسرائيل أو متّجهة إلى موانئها، بزعم نصرة غزة.