آخر تحديث :الأحد-21 يوليه 2024-07:57م

تقارير


دمرت مسيرات ومحطة تحكم.. أمريكا «تعاقب» الحوثي

السبت - 29 يونيو 2024 - 06:22 م بتوقيت عدن

دمرت مسيرات ومحطة تحكم.. أمريكا «تعاقب» الحوثي

سؤال بلس/وكالات:

في محاولة لتحييد مخاطر المليشيات دمّرت القوّات الأمريكية سبع مسيّرات ومركبة تُستخدم كمحطّة للتحكّم، خلال الساعات الأربع والعشرين المنصرمة.

وقالت القيادة المركزيّة الأمريكية "سنتكوم"، في بيان على منصّة «إكس» (تويتر سابقا)، إنّ الضربات نُفّذت لأنّ المسيّرات والمركبة "شكّلت تهديدا وشيكا لقوّات التحالف الأمريكي والسفن التجاريّة في المنطقة".

وأضافت أنّ "هذه الإجراءات اتُخِذت لحماية حرّية الملاحة وجعل المياه الدولية أكثر أمانا وسلامة".


وأشارت "سنتكوم" إلى أنّ "هذا السلوك الخبيث والمتهّور المستمر من جانب الحوثيّين المدعومين من إيران يُهدّد الاستقرار الإقليمي ويُعرّض للخطر حياة البحّارة عبر البحر الأحمر وخليج عدن".

ومنذ نوفمبر/تشرين الثاني، يشنّ الحوثيّون هجمات بصواريخ ومسيّرات على سفن تجاريّة في البحر الأحمر وبحر العرب يقولون إنّها مرتبطة بإسرائيل أو متّجهة إلى موانئها، مؤكّدين أنّ ذلك يأتي دعما للفلسطينيّين في قطاع غزّة في ظلّ الحرب الدائرة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.


وينضوي الحوثيّون، إلى جانب حزب الله اللبناني وحركة حماس، في "محور المقاومة" المدعوم من إيران والمناهض للولايات المتحدة وإسرائيل.

وتقود واشنطن، حليفة إسرائيل، تحالفا بحريا دوليا بهدف "حماية" الملاحة البحريّة في هذه المنطقة الاستراتيجيّة التي تمرّ عبرها 12% من التجارة العالميّة.

ولمحاولة ردعهم، تشنّ القوّات الأمريكية والبريطانيّة منذ 12 يناير/كانون الثاني الماضي ضربات على مواقع للحوثيّين، إلا أن الجيش الأمريكي ينفذ وحده بين حين وآخر ضربات على صواريخ ومسيّرات يقول إنّها معدّة للإطلاق.